وثائقيات الواب

الحياة السياسية
حدث قيس سعيد قال
| 20 جويلية 2022 | 30 دقيقة
بنسبة 72.1% من أصوات الناخبين أي بحوالي مليونين و777 ألف صوت تمكن أستاذ القانون الدستوري قيس سعيد من الدخول إلى قصر قرطاج عام 2019. فوز كاسح أمام منافسه استمد منه لاحقا شرعية أقوال وأفعال قام بها "باسم الشعب" أو "بتفويض" من الشعب كما عوَّدنا أن يشير إلى ذلك في خطاباته، دون الأخذ بعين الاعتبار من لم يفوضوه أو من عزفوا أصلا عن التصويت حينها. 
تعداد قتلى عنف البوليس منذ 2011
جراء الإفراط في استعمال العنف من قبل مختلف أعوان الأسلاك الأمنية، لقي·ت العديد من الضحايا التونسيين والتونسيات حتفهم·ن.  لا نعدّ بينهم الكثير ممّن أنصفهم·ن القضاء في محاكمات عادلة، بل تاهت على عكس ذلك الأدّلة  والشهادات في غياهب المسارات القضائية المعقّدة والمُعَطّلة، ولم تتجاوز أغلبها طور البحث الابتدائي أو التحقيق في إفلات ممنهج من العقاب.  هذا المقال هو محاولة لجرد معظم حالات العنف البوليسي التي توفيّ على أثرها تونسيون·ات دون محاسبة حقيقية للجناة.
تاريخ وذاكرة
العين السخونة، صراع عروش
| 14 ديسمبر 2021 | 30 دقيقة
عبر قراءة متقاطعة تجمع بين التاريخ والقانون وعلم الاجتماع، تتّبع إنكفاضة في وثائقي واب مدفوع بالصور والتسجيلات الصوتية والوثائق التاريخية، تطور الملكية العقارية للأراضي الاشتراكية في الجنوب التونسي استنادا إلى قرون من الصراع بين قبيلتي المرازيق والحوايا على أرض الظاهر. اندلعت في 12 ديسمبر 2020 مواجهات دامية حول العين السخونة بين عرشيْ المرازيق المستقرين بدوز والحوايا أصيلي منطقة بني خداش وتواصلت إلى اليوم الموالي وأسفرت عن قتيليْن وأكثر من 60 جريحا. أعادت هذه الحادثة إلى الواجهة مرّة أخرى معضلة الأراضي الإشتراكيّة ورهانات التصرّف فيها.
أصوات يوم 14 جانفي
| 12 فيفري 2021
لمدة عام كامل، وفي إنتظار الذكرى العاشرة للثورة، نشرت إنكفاضة سرديات شخصية لبعضٍ من آلاف عاشوا وعشن يوم 14 جانفي 2011 في وسط العاصمة تونس. تقترح السلسلة توثيقاً بديلاً للتاريخ المعاصر من خلال وجهات نظر وسرديّات مختلفة. تمّ تجميع مقتطفات من كلّ الحلقات كمحاولة لرسم خريطة صوتيّة ليوم انقلب فيه مصير بلد برمّته. 
العنف القائم على الجندر
اللّغَة: مُمَارَسَة ومُقَاوَمَة
| 05 فيفري 2021 | 10 دقائق
تؤكد القاعدة الأساسية في اللسانيات، أن كل متحدثي ومتحدثات اللغة لهم·ـن حق تغييرها سواسية، دون اعتبار للجنس أو العمر أو الانتماء الجغرافي. إلا أن مختلف الدراسات تشير إلى أن الرجال في الحقيقة، يقع توصيفهم لا فقط كمتحدثين أقوياء، بل خاصة كمستعملين موثوقين وشرعيين للغة. وفي المقابل، ينظر للنساء كمتحدثات تافهات وطائشات وأميات.  
العنف القائم على الجندر
اللّغَة العَرَبيّة الشّامِلَة
| 18 جانفي 2021 | 0 دقائق
ضمّن المجلس الأوروبي في تعريفه للتحيز الجنسي "أيّ كلمات منطوقة أو مكتوبة أو ممارسة أو سلوك يستند إلى فكرة أن الشخص أو مجموعة من الأشخاص أقل شأناً بسبب جنسهم·ـن". إلا أن الدراسات اللسانية في هذا الميدان أشارت الى حقيقة معروفة عن اللغة ألا وهي أن "ما لا يُقال أكثر بكثير مما يُقال"، وأن التحيّز الجنسي لا يقتصر فقط على المنطوق والمكتوب، بل يمكن للمتحيزين·ـات أن يطوروا ويطورن سرديات خفية للتحيز، يصعب تحديدها بوضوح في المنطوق أو المكتوب.  
عرض المزيد من المحتوى
Inkyfada Landing Image

منصة إعلامية مستقلة في طليعة الابتكار التحريري

أنشئ حسابك الآن وتمتع بميزات النفاذ الحصري ومختلف الخاصيات المتقدمة التي توفرها لك. تحصّل على عضويتك وساهم في تدعيم استقلاليتنا.

منصة إعلامية مستقلة في طليعة الابتكار التحريري. تسجيل الدخول