تغوص إنكفاضة كل ثاني يوم أحد في محفظة تونسيين وتونسيات وتفصّل مداخيلهم ومصاريفهم، وتستعرض جوانب من حياتهم. هذا الركن مستلهم من نظيره "Votre porte-monnaie au rayon X" لزملائنا وزميلاتنا في الموقع الفرنسي Rue89.

عزيز، طبيب مقيم، 1550 د.ت في الشهر ، دخل لا يوازي مشقة المهنة
| 17 سبتمبر 2022
بعد  نهاية دوامه اليومي، عادة ما يخصص عزيز فترة مسائه ليجلس في مقهاه المفضل ويخوض في المستجدات السياسية والعالمية مع اصدقائه أو من خلال حاسوبه نائيا بنفسه قدر المستطاع عن تفاصيل البيولوجيا محاولا استدراك واقع ما يحدث خارج أسوار المشافي. 
هيام، 30 سنة مديرة برامج في سفارة 3900 دينار في الشهر
| 19 أوت 2022
تعمل هيام منذ ما يقارب سنتين في سفارة دولة أوروبية بتونس بعد أن عاشت تجارب مهنية متعددة بدأت من 350 دينار شهريا  في شركة إعلامية لتصل في العقد الجديد مع السفارة إلى 4300 دينار.
ريان، مترجم في شركة، 1800 دينار في الشهر
| 07 أوت 2022
بين هشاشة التشغيل والبحث عن وظيفة أكثر استقرارا، يحاول ريان جاهدا إيجاد توازن في مصاريف حياته اليومية، وبناء مستقبله الذي لا يستطيع تحديد ملامحه بدقة خصوصا مع غلاء المعيشة المستفحل على حد تعبيره.
منال، 33 سنة، أستاذة تعليم ثانوي، 1620د.ت في الشهر وحياةٌ بنسق مزدوج
| 07 ماي 2022
بين العمل كأستاذة لغة فرنسية بأحد المعاهد العمومية، والتوق لتغيير جذريّ في حياتها تعيش منال بنسقي حياة مختلفين ارتباطا بنظام عمل زوجها المزدوج. غوص في محفظتها.
أميرة، 25 سنة، مراقبة بمدرسة فرنسية، 700 دينار في الشهر
| 27 فيفري 2022
  ظروف قاهرة دفعتها للتنازل عن دراسة هندسة الطرقات لتجد نفسها بين الأطفال في ساحة المدرسة الفرنسية، مهنة رغم مشقتها إلا أنها أحبتها و تفانت في أدائها.   
محسن، 63 سنة، متقاعد لم يتقاعد بعد، 2697 دينار في الشهر
صيدلي، بائع خشب، مربي نحل… يمتهن محسن المتقاعد صاحب الـ63 سنة عديد المهن.
عرض المزيد من المحتوى