ملفات
أشرف الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين ICIJ على هذا التحقيق الذي جمع أكثر من 11.9 مليون وثيقة مسربة من مكاتب متخصصة في العمليات المالية أوفشور في سياق أكبر تعاون صحفي في التاريخ وبالشراكة مع 150 وسيلة إعلامية عبر العالم من بينها إنكفاضة.
لطالما أثارت القائمة الرسمية لشهداء وشهيدات الثورة ومصابيها ومصاباتها الجدل ولم يزد نشرها في الرائد الرسمي يوم 19 مارس 2021 هذا الجدل إلا تأججا. تأخير، اختلافات في التعريف القانوني للشهداء والجرحى، غموض وتعتيم على عملية ضبطها، تغييب أسامٍ عنها... في هذه السلسلة المتكونة من 4 حلقات، تعود إنكفاضة على سيرورة إعداد القائمة ورهانات العدالة الإنتقالية في تونس.
من تونس إلى تركمانستان ومن أوكرانيا إلى الولايات المتّحدة الأمريكيّة، يكشف هذا التّحقيق العالمي الذي أجراه الاتّحاد الدّولي للصّحفيين الاستقصائيّين عن التّكلفة البشريّة المترتّبة عن تبييض آلاف المليارات من الدّولارات. وتتضمّن الوثائق المسربّة والمعروفة باسم ملفّات فينسن أو ملفّات شبكة مكافحة الجرائم الماليّة "FinCEN Files"، أكثر من 2100 تقرير عن أنشطة مشبوهة حرّرتها بنوك وجهات ماليّة أخرى و رفعتها إلى فينسن التّابعة لوزارة الخزانة الأمريكيّة.
بالشراكة مع مُجمّع دولي يضمّ عددا من المؤسسات الصحفية الدولية، ينشر موقع انكيفادا مجموعة من التحقيقات الكبرى والحصرية، في إطار مشروع "صفر افلات من العقاب" التي تكشف آليات الإفلات من العقاب صلب المؤسسات العمومية والمنظمات الدولية والمؤسسات العسكرية. مشروع "صفر إفلات من العقاب" هو عمل استقصائي آخذ في التمدد والتوسّع بفضل مبادرات مُواطنية فاعلة. تأسّس المشروع على أيدي نيكولا بلي و ستيفان هوبر-بلي و ماريون غوث.
مكنت الوثائق المسربة من شركة « موساك فونسيكا » من نفض الغبار عن قضية تأسيس الشركات غير المقيمة. ولم يكن التونسيون بمنأى عن هذا الحدث الإستثنائي.
لم تنأ تونس عن فضيحة الفرع السويسري للحسابات الخاصّة التابع لبنك HSBC حيث كشفت التسريبات وجود قائمة اسمية لنحو 256 تونسي في قلب الرّحى.