الارهاب في تونس : خارطة التّسلسل الزمني للأحداث بعد 14 جانفي

لم تمض أشهر قليلة على تداعي حكم بن علي للسقوط حتّى استيقظ الارهاب وأصبحت أخباره توشّح الصفحات الأولى للصّحف التونسية مع تعدّد العمليات وتسارع وتيرتها، غير أنّ الحصيلة النهائية والشاملة لمجمل هذه العمليات لم تر النّور مطلقا ما جعل الصورة غير مكتملة في أذهان الناس.
في هذا العمل الصحفي نضع بين أيديكم خارطة تفاعلية ترصد التطوّر الزّمني والجغرافي للارهاب في تونس ما بعد 14 جانفي 2011 .

وليد الماجري سلم زمني
2014/07/09

أصبحت أخبار الارهاب منذ سقوط نظام بن علي أمرا شائعا في أوساط التونسيين، اذ لا يكاد يمضي شهر -وفي أحيان أخرى أسبوع فقط- حتّى ينام التونسيّون أو يستيقظوا على دويّ الألغام وصوت الرصاص وضجيج الملاحقات الأمنية تهزّ أرجاء متفرّقة من شمال البلاد الى جنوبها مرورا بغربها الذّي سجّل حصول أشرس الاحداث وأكثرها دمويّة وفي مقدّمتها معارك جبل الشعانبي وتُخُومه فضلا عن العمليات االعنيفة وجملة الهجمات والكمائن التي جدّت في مدن القصرين وسيدي بوزيد وجندوبة وضواحي العاصمة مخلّفة عددا كبيرا من القتلى والجرحى في صفوف الوحدات المسلّحة من جيش وحرس وشرطة بالتوازي مع الخسائر البشرية والمادّية التي طالت المجموعات والعناصر المسلّحة التي يشتبه في انتمائها الى تنظيمات وفصائل ارهابية اقليمية ودولية.


التواتر السريع للعمليات والاشتباكات المسلّحة والتوزّع الجغرافي الواسع لها جعلَا حكاية الارهاب ضبابية وغير واضحة في أذهان التونسيين في غياب حصيلة رسمية شاملة توثّق جملة هذه العمليات وتُحصي نتائجها. في هذا العمل الصحفي سنسعى، بالاستناد الى المعطيات الرسمية الصادرة عن وزارتي الداخلية والدفاع، الى تقديم خارطة تفاعلية ترصد التطوّر الزمني والجغرافي للعمليات “الارهابية” في تونس ما بعد 14 جانفي 2011.

آخر تحيين : 31 أوت 2016

2011

في الوقت الذّي كان فيه التونسيّون يتلمّسون طريقهم نحو انتقال ديمقراطي سلس خلال الاشهر التي تلت انهيار منظومة حكم بن علي رافعين شعارات الديمقراطية والمصالحة الوطنية وتطهير مفاصل الدولة من الفساد، طفت على السطح معطيات جديدة زادت الاوضاع الأمنية تأزّما وتعقيدا حيث جدّت اشتباكات عنيفة بين الوحدات الأمنية والعسكرية من جهة وبعض العناصر المسلّحة من جهة أخرى في منطقة الروحية غرب البلاد قلبت ترتيب أولويات التونسيين، ووجّهت اهتمامهم نحو قضيّة الارهاب من جديد خاصّة بعد مقتل عنصرين من الأمن وجرح آخر وتصفية عنصرين مسلّحين وحجز أغراض ذات صلة بالارهاب.

18 ماي 2011
مواجهات الروحية
rouhya-taher-ayari-insignes
enterrement-ayari
على اليسار: شعار البدلة العسكرية للكولونال الطاهر العياري (المصدر مدوّنة ياسين العياري)، والى اليمين الجنازة العسكرية للطاهر العياري (المصدر أ ف ب).

18 ماي 2011 سجّل التراب التونسي أوّل مواجهة بين القوّات النظامية (أمن وجيش) وبين عناصر مسلّحة أسفرت عن:

– وفاة المقدم بالجيش الوطني الطاهر العياري
– وفاة الرقيب أول بالجيش وليد الحاجي
– اصابة العريف بالجيش صغيّر المباركي
– اصابة المواطن صلاح زغدود برصاصة في اليد
– مقتل العنصرين المسلّحين التونسيين سفيان بن عمر وعبد الوهاب حميد

وبعد الانتهاء من العملية ومعاينة مسرح الاشتباكات تمّ العثور على :
– جوازات سفر مدلسة انتهت صلوحيتها تتضمّن هويتيات وهمية وأختام دخول وخروج لليبيا والجزائر.
– حجز خريطة تتضمن عدة رموز لمواقع سياحية ببنزرت وطبرقة والحمامات ونابل.
– حجز قطعتين من رشاش كلاشنيكوف وذخيرة
– حجز قنبلة يدوية ومفرقعات وكتاب عن حرب العصابات
– يقاف حافظ الضبع وعماد يوسف و الحكم عليهما بـ16 سنة سجنا .

حجز أسلحة وذخيرة وكتيّب تعليم كيفية صنع المتفجّرات وآخر لتعليم قتال العصابات (المصدر وزارة الداخلية)
  • map-antiterroriste-rouhiya-saisie-armes1
  • map-antiterroriste-rouhiya-saisie-armes2
  • map-antiterroriste-rouhiya-saisie-manuel
  • map-antiterroriste-rouhiya-saisie-livre
  • map-antiterroriste-rouhya-saissie-chargeur
  • map-antiterroriste-rouhiya-saisie-armes1
  • map-antiterroriste-rouhiya-saisie-armes2
  • map-antiterroriste-rouhiya-saisie-manuel
  • map-antiterroriste-rouhiya-saisie-livre
  • map-antiterroriste-rouhya-saissie-chargeur
2012

تميّزت سنة 2012 بتعدّد المواجهات بين قوّات الأمن والجيش من جهة وبين العناصر والمجموعات المسلّحة من جهة أخرى في مناطق الوسط والشمال الغربي للبلاد. وقد تمّ اكتشاف مخازن للأسلحة والمتفجّرات بالاضافة الى تعرّض دورية أمنية وعسكرية لهجوم دموي عنيف. جملة هذه الاحداث أهيّئت الرأي العام الوطني لجملة الأحداث الدموية التي ستجدّ خلال العام اللاحق.

2 فيفري 2012
أحداث بئر علي بن خليفة

يوم 2 فيفري 2012 بدأ التونسيّون يكتشفون بعض المصطلحات الجديدة (حزام ناسف، كلاشنيكوف، مسلّحون، القاعدة الخ) على اثر مواجهات عنيفة جدّت بمنطقة بير علي بن خليفة بين الوحدات الأمنية والعسكرية من جهة وبين عناصر مسلّحة من جهة أخرى.

وأسفرت المواجهات عن :
– مقتل مسلحيْن اثنين واعتقال ثالث
-حجز 34 قطعة كلاشنيكوف (9 في عين المكان) والبقية (25) بجهة القصرين
– ايقاف عناصر ثبت تورّطها في العملية (الانتماء الى المجموعة ذاتها) أغلبها لها سوابق في “الجهاد” داخل تونس (مجموعة سليمان) وخارجها (ليبيا، العراق، أفغانستان الخ).
– ضبط كاتم صوت و2275 طلقة و219 طلقة مسدس ومبلغ مالي موزع بين 62200 دولار، و1250 جنيها ليبيا، وحوالي 3 آلاف دينار تونسي.

6 ديسمبر 2012
مواجهات فرنانة بجندوبة

يوم 6 ديسمبر 2012 ، بعد نحو عشرة اشهر من الهدوء النسبي، تفطّنت الجهات الامنية الى محاولة 4 عناصر مسلّحة التسلّل باتّجاه الحدود الجزائرية عبر جبل بنت حمد قرب قرية سيدي سعيد.

عمليات التمشيط أسفرت عن :
– إيقاف 6 أشخاص
– حجز كمية من المتفجرّات.

10 ديسمبر 2012
استهداف دورية أمنية في فريانة

يوم 10 ديسمبر 2012 ، اشتبكت دورية أمنية مشتركة بين عناصر من الحرس الوطني والجيش وإدارة الغابات مع عناصر مسلّحة في غرب البلاد وتحديدا في منطقة فريانة من ولاية القصرين.

الاشتباكات أسفرت عن :
– مقتل الوكيل أول بالحرس أنيس الجلاصي
– إصابة أعوان آخرين بجروح.
– إلقاء القبض (في وقت لاحق) على المدعو شكري العيدودي بمنطقة خمودة (فوسانة) بعد الاشتباه في في علاقته بمقتل الجلاصي.

map-terrorisme-enterrement-anis-jelassi-inkyfada
جنازة الوكيل أول بالحرس أنيس الجلاصي الذّي قُتل غداة اشتباكات في فريانة ضدّ مجموعة من العناصر المسلّحة بتاريخ 10 ديسمبر 2012 (المصدر جاتّي ايماج).
18 ديسمبر 2012
مداهمة منزل مشبوه بدوار هيشر

يوم 18 ديسمبر 2012 ، أسفرت مداهمة أمنية لمنزل مشبوه في دوار هيشر من ولاية منوبة عن :

– مقتل زوجة العنصر المتشدّد صاحب المنزل
– ايقاف عناصر مشبوهة بادرت باطلاق النار على أعوان الامن
– حجز كمية من الاسلحة والذخيرة

2013

سنة 2013 مثّلت منعرجا كبيرا في مستوى العمليات الارهابية في تونس من حيث العدد ونوعية الهجمات. فقد تضاعت الهجمات ضدّ الوحدات الامنية والعسكرية وارتفعت حصيلة الخسائر البشرية : اغتيالين سياسيين، كمين دموي ضدّ دورية عسكرية في الشعانبي يسفر عن مقتل ثمانية عسكريين واصابة ثلاثة آخرين، كمين ثان يستهدف دورية للحرس الوطني بسيدي علي بن عون يسفر عن مقتل ستّة عناصر من الحرس (…) كلّ هذه الوقائع المتلاحقة دفعت بالبلاد في أتون معركة ضدّ الارهاب يلفّ بعض جوانبها الكثير من الالتباس والغموض.

17 جانفي 2013
اكتشاف مخزن للأسلحة بمدنين

يوم 17 جانفي 2013 حجزت الوحدات الأمنية والعسكرية كميات غير مسبوقة من الاسلحة (رشاشات الكلاشنيكوف، قذائف «آر.بي.جي» قنابل يدوية، مسدسات، موادّ متفجّرة، صواريخ الخ ) بعد اكتشاف مخزنين شمالي ولاية مدنين في أحد الأحياء على طريق قابس. وقد ألقت الوحدات الأمنيّة القبض على مجموعة من العناصر قيل انّها متورطة في تخزين الأسلحة وأنّ لها ارتباط بمجموعات أخرى في الجهات الداخلية للبلاد.

اغتيال شكري بلعيد
تشييع الجنازة الوطنية للزعيم شكري بلعيد الى مقبرة الجلّاز (المصدر أنيس ميلي، رويترز).
6 فيفري 2013
اغتيال شكري بلعيد

يوم 6 فيفري 2013 استيقظ التونسيّون على أوّل اغتيال سياسي بعد الثورة في تونس بعد اذاعة نبأ إغتيال المنسق العام لحزب “الوطنيون الديمقراطيون الموحد” شكري بلعيد على الساعة 07:45 غداة امتطائه لسيارته أمام العمارة التي يقطنها بجهة المنزه السادس رميا برصاص مجهولين (آنذاك) تحصّنوا بالفرارعلى متن دراجة نارية نوع “فيسب

أسفرت الأبحاث الأمنية والقضائية عن كشف العناصر المشتبه في ضلوعها في التخطيط والتنفيذ وهم :
سلمان المراكشي، مروان الحاج صالح (قُتل في سوريا)، أحمد الرويسي (بحالة فرار)، لطفي الزين (قُتل في عملية قبلّاط) ، عز الدين عبداللاوي (رهن الايقاف)، كريم الكلاعي وبوبكر الحكيم (بحالة فرار) ومحمد العوادي (قُتل في عملية سيدي حسين-المرناقية) في حين ظلّ كمال القضقاضي بحالة فرار الى أنّ تمّت تصفيته في عملية رواد.

20 فيفري 2013
اكتشاف مخزن للأسلحة بالمنيهلة

يوم 20 فيفري 2013، أعلنت وزارة الداخلية اكتشاف مخزن للأسلحة تابع لمنزل يقع بمنطقة المنيهلة من ولاية أريانة. وقد تمّ تقييم الأسلحة المحجوزة على أنّها عتاد قتالي حربي.

ضمّت قائمة المحجوزات : رشّاشات قنابل يدوية، قاذفات آر بي جي وكمّية كبيرة من المعدّات والذّخائر.

حجز كمية كبيرة من الاسلحة والمتفجّرات في مخزل كائن بمنطقة المنيهلة من ولاية أريانة (المصدر : وزارة الداخلية)
  • map-antiterro-saisie-armes1-mnihla-inkyfada
  • map-antiterro-saisie-armes2-mnihla-inkyfada
  • map-antiterro-saisie-armes3-mnihla-inkyfada
  • map-antiterro-saisie-armes1-mnihla-inkyfada
  • map-antiterro-saisie-armes2-mnihla-inkyfada
  • map-antiterro-saisie-armes3-mnihla-inkyfada
30-29 أفريل 2013
بداية “كابوس” الشعانبي

يومي 29 -30 أفريل 2013 ، انفجار ثلاثة الغام أرضية بجبل الشعانبي من ولاية القصرين في طريق احدى الدوريات المشتركة يسفر عن اصابات بليغة في صفوف أعوان من الحرس والجيش.

map-armee-chaambi-inkyfada (1)
وحدات عسكرية متمركزة في مداخل جبل الشعانبي عقب انفجار الألغام الأولى في طريق احدى الدوريات الأمنية والعسكرية المشتركة (المصدر : أ ف ب )
2 ماي 2013
مقتل لإطار الأمني محمد السبوعي بجبل الجلود

يوم 2 ماي 2013 تم العثور على عون الأمن محمد السبوعي مذبوحا قرب مصنع الإسمنت بجبل جلود. وزارة الداخلية أعلنت بتاريخ 23 ماي ايقاف أغلب العناصر المشتبه في ضلوعها في الجريمة مؤكّدة انتماءها الى تيار انصار الشريعة المحظور.

map-terrorisme-mohamed-sbouai-famille-inkyfada
تدشين الفضاء البيداغوجي “محمد السبوعي” بمدرسة الشرطة بقرطاج بحضور عائلة السبوعي (المصدر : فايسبوك).
6 ماي 2013
الشعانبي .. الدّم من جديد

يوم 6 ماي 2013 ، انفجار لغم رابع بجبل الشعانبي اثناء تعقب قوات الجيش الوطني لعناصر مشبوهة متحصنة بكهوف الجبل أسفر عن اصابة جنديين برتبة رقيب بجروح.

– 6 جوان 2013 : وفاة عسكريين اثنين وجرح اثنين اخرين اثر تعرض سيارتهم لانفجار لغم على مسلك خارج محمية جبل الشعانبي بمنطقة آهلة بالسكان.

– 14 جوان 2013 : اصابة ثلاثة عسكريين بجروح اثر تعرض سيارة عسكرية لانفجار لغم بجبل الشعانبي من ولاية القصرين.

– 24 جوان اكتشفت القوات الخاصة للجيش نفقا في جبل الشعانبي طوله 10 كيلومترات تبيّن بعد التوغّل فيه عشرات الأمتار أنّه استعمل حديثا وفق تصريحات الجيش.

25 جويلية 2013
اغتيال محمد البراهمي
تشييع الجنازة الوطنية للنائب محمد البراهمي الى مقبرة الجلّاز بتونس يوم 27 جويلية 2013 (المصدر : فتحي بلعيد : أ ف ب)

يوم 25 جويلية 2013 تمّ اغتيال الحاج محمّد البراهمي، النائب في المجلس التأسيسي عن حزب التيار الشعبي، أمام منزله بحي الغزالة من ولاية أريانة من قبل مجهولين ب 14 رصاصة من السلاح نفسه الذي قتل به شكري بلعيد حسب رواية الداخليّة.

في أواخر جانفي 2014 أعلنت وزارة الداخلية عقب عملية حي النسيم القبض على أحد المشتبهين في مشاركهتم في إغتياله وهو أحمد المالكي المكنّى ب «الصومالي».

27 جويلية 2013
انفجار عُبوة تحت سيارة أمنية تابعة للحرس بحلق الوادي

يوم 27 جويلية، مع تمام الساعة السابعة الّا الرّبع صباحا، تمّ استهداف سيارة رباعية الدفع رابضة أمام مقرّ الحرس الوطني بحلق الوادي بعبوة ناسفة يدوية الصّنع من قبل مجهولين ما أسفر عن اصابة أحد أعوان الحرس بجروح فضلا عن الحاق أضرار مادية بالسيارة.

map-antiterro-bombe-artisanale-garde-nationale-goulette-inkyfada
الشرطة الفنية بصدد فحص آثار العبوة التي استهدفت السيارة الامنية (المصدر : جاتّي ايماج)
كمين في جبل الشعانبي
مقتل ثمانية عسكريين على اثر كمين استهدف دوريتهم في جبل الشعانبي (المصدر : الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية)
29 جويلية 2013
عودة العنف من جديد الى جبل الشعانبي

29 جويلية 2013 : مقتل 8 عسكريين والتنكيل بجثثهم في كمين ارهابي استهدف دوريتهم خلال تفقّدها لجبل الشعانبي . بعد فترة وجيزة من واقة الكمين، انفجر لغم أرضي بمحمية الشعانبي في طريق عربة عسكرية ثانية كانت قد التحقت بالدورية الأولى للتفقّد بعد سماع دويّ الرّصاص ما اسفر عن جرح 3 عسكريين اخرين.

قوات الجيش ردّت على الهجوم بحملة واسعة النطاق استهدفت الشعانبي والمناطق الجبلية المحيطة به من خلال القصف بالمدفعية الثقيلة والطائرات. وامتدّ القصف الى جبل سمّامة وهو جزء من سلسلة جبل الشعانبي للاشتباه وقد تمّ إيقاف 45 شخصا لهم علاقة بأحداث الشعانبي من قبل الوحدات الأمنيّة تبيّن من خلال التحقيقات أنه سبق للبعض منهم النشاط ضمن تنظيم «أنصار الشريعة» المحظور بحسب رواية الداخلية.في تسلل إرهابيين إليه ممّا أدى إلى مقتل عدد من المسلحين.

قائمة العسكريين الذّين قتلوا في الكمين الارهابي الذّي استهدف دوريتهم في الشعانبي : – الملازم أوّل نزار بن علي المكشّر 35 سنة من الشابّة / المهدية
– الرقيب أوّل لطفي بن حسن المولدي 31 سنة من تستور / باجة
– الرقيب ماهر بن عبد المجيد القاسمي 28 سنة من غار الدماء / جندوبة
– الرقيب الهادي بن أحمد المسعدي 24 سنة من الحامة / قابس
– الرقيب طارق بن حسني العثماني 22 سنة من أم العرائس / قفصة
– الرقيب مروان بن علي 22 سنة من المكاناسي / سيدي بوزيد
– الجندي أوّل ياسين بن حمّادي الهيشري 24 سنة من سيدي أحمد / بنزرت
– الجندي المتطوع ماهر بن محمد الهادي بن عمّار 22 سنة من مكثر / سليانة

قائمة العسكريين الذّين أصيبوا بعد استهداف دوريتهم بالألغام على خلفية واقعة الكمين الارهابي: – المقدّم حاتم بن عبد العزيز العيادي 47 سنة من تونس
– العريف هشام بن الناصر الخميري 37 سنة من القصرين
– الرقيب أوّل فريد بن يونس ناجي 38 سنة من زغون

3 أوت 2013
مداهمة منزل مشبوه بسوسة

يوم 3 أوت 2013 قامت قوّات خاصّة من الأمن بمداهمة منزل مشبوه في سوسة إتضح أنه مسوّغ من قبل العنصر الطلوب لدى العدالة في قضايا متعلّقة بشبهة الارهاب لطفي الزين حيث بادر هذا الأخير بإلقاء رمانة صوتية تجاه الوحدات الأمنية مستهدفا ايّاها بطلقات نارية قبل أن يتمكّن من الفرار.

بعد الانتهاء من العملية الامنية وتفتيش المنزل تمّ حجز : – رشاشا (02) كلاشنيكوف
– 5 مخازن كلاشنيكوف
– كمية من الذخيرة الحية
– رمانتان عسكريتان
– قنبلة صوتية وأزياء قتالية
– 5 قفازات بلاستيكية
– 5 أقنعة لتغطية الوجه ولوحتان منجميتان إداريتان
– عدد من بطاقات التعريف الوطنية وعدد من رخص السياقة

4 أوت 2013
مداهمة منزل الوردية

يوم 4 أوت 2013 قامت القوّات الخاصّ للأمن بمداهمة منزل ثاني بالوردية (قرب العاصمة) حيث تم تبادل اطلاق النار مع مجموعة يشتبه في أنّها ارهابية كانت تحصّن بالمكان.

أسفرت العملية عن:
– مقتل أنيس الضاوي المشتبه في انتمائه لخلية ارهابية
– ايقاف العناصر المبحوث عنها عز الدين عبداللاوي وعبد الرؤوف الطالبي وعبد الكريم مارس والصادق بن خالد وكريم الكلاعي
-حجز 3 رشاشات “كلاشينكوف ”
– حجز عدد من حاويات النّوم وأدوية وهواتف جوالة وبدلات واحذية عسكرية
– حجز وثائق تضمنت قائمة إسمية في الشخصيات السياسية المزمع إغتيالها ورسوم بيانية لمساكنها

مجموعة معدّات ووثائق وذخائر وأسلحة تمّ حجزها بمنزل أحد الارهابيين المفترضين (المصدر : وزارة الداخلية)
  • wardia-maison-terro
  • wardia-telephone
  • wardya-saisie
  • wardia-maison-terro
  • wardia-telephone
  • wardya-saisie

وبإيقاف اأحد عناصر الخلية حسام الدين المزرلي والتحري معه صرح أنه عهدت له بداية من مطلع 2013 مهمة رصد تحركات الناشطين السياسيين المزمع اغتيالهم فضلاً عن مهامه الأصلية كعنصر إتصال بين نظرائه محمد العوادي وعادل السعيدي وبوبكر الحكيم ومحمد العكاري وكمال القضقاضي وعز الدين عبد اللاوي.

كما افضت التحقيقات إلى كشف وإيقاف نظيره أحمد عون ويوسف الزرزري وتصفية نظيرهم عادل السعيدي بجهة سكناه بسيدي حسين يوم 9 أوت 2013 .

9 أوت 2013
اشتباكات في سيدي حسين السيجومي

يوم 9 أوت 2013 لاحقت القوّات الخاصّة مجموعة من الارهابيين المفترضين في أحياء سيدي حسين فلجأت الى المرناقية غرب ولاية منوبة وأسفرت الملاحقات والاشتباكات عن :
-مقتل عنصران أحدهما يُدعى عادل السعيدي و الثاّني لم يقع التعرّف على هويّته

في حين أسفرت العملية عن ايقاف :
– محمد العوّادي شُهر (الطويل)، أحد أخطر العناصر الإرهابية المفترضة في تونس وقائد الجهاز العسكري والمسؤول الثاني في ما يُسمّى تنظيم أنصار الشريعة المحظور بحسب بلاغ الداخلية.
-محمد الخياري شُهر (أوْس)، عنصر خطير متورّط في نفس القضايا و ينتمي الى الجهاز العسكري بالتنظيم ذاته وفق البيان ذاته.).

حجز أوعية نحاسية تستخدم لصنع عبوات متفجّرة بالاضافة الى ألغام يديوية مصنوعة من حُقن بلاستيكية (المصدر : وزارة الداخلية).
  • map-terrorisme-maison-suspect-mornaguia-inkyfada
  • map-terrorisme-mornaguia-saisie-casseroles1-inkyfada
  • map-terrorisme-mornaguia-saisie-casseroles-inkyfada
  • map-terrorisme-mornaguia-saisie-seringues-inkyfada
  • map-terrorisme-maison-suspect-mornaguia-inkyfada
  • map-terrorisme-mornaguia-saisie-casseroles1-inkyfada
  • map-terrorisme-mornaguia-saisie-casseroles-inkyfada
  • map-terrorisme-mornaguia-saisie-seringues-inkyfada
17 اكتوبر 2013
تصفية فرقة امنية

يوم 17 اكتوبر 2013 تلقّى مركز الحرس الوطني بقبلاط إتصالا هاتفيا يفيد بتردد مجموعة مشبوهة على منزل كائن بجهة دوار إسماعيل بالمنطقة ذاتها.

وعند خروج دورية لتفقّد المكان باغتتها مجموعة من العناصر المسلحة بطلق ناري مكثف أسفر عن :
– مقتل الملازم محمد الفرشيشي
– مقتل الوكيل كريم الحامدي
– اصابة العون فوزي الشرقي بإصابات متفاوتة الخطورة .
– تصفية 9 عناصر مسلّحة ( لطفي الزين ، حسان الخزري ، حمدي الخزري ، أيمن التوجاني ، أشرف العياري ، بلال بن حميدة الرياحي ، وليد الجيوي ، ياسين الهادي و نجم الدين الدريدي )
-إيقاف 4 اخرين
-فرار عنصرين آخرين
– حجز عدد من رشاشات الكلاشنكوف والذخيرة والمتفجرات وعدد من القنابل تقليدية الصنع وعدد من الهواتف الجوالة و عدد من الأزياء النظامية الخاصة بوحدات الشرطة والحرس والجيش مع 40 كيسا سعة 50 كغ من مادة الأمونتر و11 كيسا سعة 50 كغ من مادة (آم بي 4) مع 4 أكياس سعة 25 كغ من المادة ذاتها و25 كغ من مادة (البخارة) مع كيسين من مادة البوتاسيوم مع 180 كلغ من مادة البارود مع 40 كغ من مادة مجهولة رمادية اللون )
– العثور بإحدى الغرف على دهليز ارضي يتفرع بإتجاه جبل التلة.
– يوم 18 أكتوبر 2013 تمّ إيقاف العنصر الفارّ صابر الطرابلسي بمحافظة شرطة الحدود براس الجدير عند تقدمه لإتمام اجرائات الخروج بإتجاه ليبيا .

بعد الانتهاء من الاشتباكات الدموية حجزت الفرق الأمنية المختصّة أكياسا من مادّة الأمونيتر التي يتمّ استغلالها لصنع المتفجرات، وقد تكفّلت فرقة مكافحة الارهاب باتلافها تحت الأرض (المصدر : وزارة الداخلية).
  • map-terroisme-policier-tue-gbollat-inkyfada
  • map-terrorisme-gbollat-enterrement-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-gbollat-saisie-policier-inkyfada
  • map-terrorisme-gbollat-saisie-produits-inkyfada
  • map-terroisme-policier-tue-gbollat-inkyfada
  • map-terrorisme-gbollat-enterrement-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-gbollat-saisie-policier-inkyfada
  • map-terrorisme-gbollat-saisie-produits-inkyfada
23 أكتوبر 2013
الهجوم على دورية أمنية بمنزل بورقيبة

مساء يوم 23 أكتوبر 2013 قامت مجموعة من العناصر الملثمة على متن سيارة باستهداف دورية أمنية (تتكون من 3 أفراد) متركزة بمفترق معمل الفولاذ بجهة منزل بورقيبة من ولاية بنزرت بطلق ناري عشوائي اسفر عن :

– مقتل محافظ الأمن محمد التوجاني
– اصابة زميله محمد بلال عزيزي
وقد تمّ حجز السيارة المستعملة في العملية مع 30 ألف دينار بمنزل العنصر المتشدد خالد بن فرج بالاضافة الى 70 كلغ من مادة الأمونيتر بمنزل جدة شريكه في العملية نادر البوغانمي.

مواجهات سيدي علي بن عون
موكب جنازة الملازم أوّل سقراط الشارني في مسقط رأسه بمدينة الكاف في 24 أكتوبر 2013 . سقراط الشارني قُتل برفقة خمسة من زملائه مع اصابة خمسة آخرين على اثر كمين ارهابي استهدف دوريتهم بسيدي علي بن عون (المصدر : أنيس ميلّي، رويترز)
23 أكتوبر 2013
مواجهات سيدي علي بن عون

يوم 23 أكتوبر 2013 نفّذت الوحدات الامنية عملية أمنية استهدفت منزلا مشبوها بسيدي علي بن عون من ولاية سيدي بوزيد لتسفر الاشتباكات عن :

– مقتل 06 عناصر من الحرس الوطني (النقيب عماد الحيزي، الملازم أول سقراط الشارني ، العرفاء أول محمد المرزوقي، أنيس الصالحي، الطاهر الشابي والعريف رضا الناصري )
– اصابة 05 أعوان بجروح متفاوتة الخطورة (ابراهيم العكرمي ، رضا فندولي، عصام المنافقي، مصطفى العلاقي وحسين الدبوسي ) .
-مقتل أحد المسلّحين المهاجمين (يحمل هوية محمد زعبال ويرجّح وفق الداخلية أن يكون جزائريا).

بتفتيش المنزل المذكور تم حجز :
– شاحنة مفخخة نوع “ايسيزي ديماكس” بها 05 حاويات مشبوهة تحتوي على 05 خزانات موصولة بسلك بمحرك السيارة.
– شاحنة من نوع “ميسيبيشي” دون لوحات منجمية.
– رشاشان (2) نوع كلاشنكوف و(02) مخازن وحزامان ناسفان وقنبلة يدوية وعدد من الصواعق الكهربائية وحاسوب محمول وكمية من الموارد الأولية لصنع المتفجرات
– صورتان لمقر إقليم الحرس الوطني بسيدي بوزيد من الداخل والخارج وتخطيط لمداهمته
– العثور قرب المنزل على نفق يبلغ عمقه 1.5 متر قيدَ الحفر .

حجز سيّارتين مفخّختين عمَدَ الارهابيون المفترضون الى وصل محركّيهما بأسلاك تربط بينها وبين صفائح الكترونية (المصدر : وزاردة الداخلية)
  • map-terrorisme-sidi-ali-ben-aoun-cachette-inkyfada
  • map-terrorisme-sidi-ali-ben-aoun-camion2-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-sidi-ali-ben-aoun-camion-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-sidi-ali-ben-aoun-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-sidi-ali-ben-aoun-cachette-inkyfada
  • map-terrorisme-sidi-ali-ben-aoun-camion2-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-sidi-ali-ben-aoun-camion-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-sidi-ali-ben-aoun-saisie-inkyfada

وفي اليوم الموالي (24 أكتوبر) تمّت مداهمة منزل حاتم البسدوري (بحالة فرار) حيث تم العثور على :
– حفرة أولى بها اناء (قدر) كبير الحجم وغربال وقطع “اينوكس” و500 كلغ من مادة سوداء اللون (يشتبه في أنها متفجرات).
– حفرة ثانية بها 700 كلغ من مادة الأمونتر وكيس به مادة “سامتاكس ” و200 كلغ من السكر.
– إيقاف مجموعة من العناصر المتشددة مع أفراد من عائلاتهم (زوجات، اولياء، اخوة الخ).

وأفضت التحريات الأمنية المجراة مع الموقوفين إلى امكانية تورط 6 عناصر جزائرية منشقة عن المجموعة الإرهابية المفترضة المرابطة بجبل “الشعانبي ” بالقصرين، بالاضافة الى آخرين تونسيين .

في يوم 30 أكتوبر تمّت مداهمة منزل محمد الصغير العمري ورياض العمري (مفتش عنهما على خلفية صلتهما بعملية تهريب الأسلحة التي جدت ببنغردان يوم 4 أوت 2013) الكائن بجهة “الطويلة ” بسيدي بوزيد الغربية أين تم حجز:
– رشاشان من نوع “كلاشنكوف ” وقنبلة يدوية ومسدس و4 مخازن لرشاش “كلاشنكوف ” محشوة بالذخيرة
– إيقاف مجموعة أخرى من العناصر المتشددة من كلا الجنسين

30 أكتوبر 2013
عملية انتحارية بسوسة

يوم 30 أكتوبر 2013 في حدود الساعة 09:35 صباحا أقدم الشاب محمد العيساوي (22 سنة) على تفجير نفسه على مستوى شاطئ نزل “رياض النخيل ” بسوسة بإستعمال حزام ناسف، دون أن تسجل أية اضرار بشرية أو مادية على هلاك المعني.

map-terroriste-sousse-kamikaz-inkyfada
أشلاء الانتحاري محمد العيساوي عقب تفجير حزامه الناسف على شاطئ نزل “رياض النخيل” بسوسة. التفجير الانتحاري لم يخلّف أيّة أضرار مادّية أو بشرية أخرى (المصدر : الشرطة الفنية بوزارة الداخلية)
30 أكتوبر 2013
اجهاض محاولة انتحارية بالمنستير

في حدود الساعة 10:00 من نفس اليوم تم ّإيقاف الشاب أيمن السعدي عقب محاولته تفجير روضة “ال بورقيبة ” بإستعمال حقيبة بها كمية من مادة “تي آن تي ” ودارة كهربائي.

حقيبة الانتحاري المحجوزة احتوت على موادّ متفجّرة، دارة كهربائية وجهاز هاتف جوّال (المصدر : وزارة الداخلية)
  • map-terrorisme-monastir-detonateur-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-monastir-sac-bombe-explosifs-inkyfada
  • map-terrorisme-monastir-sac-bombe-inkyfada
  • map-terroriste-monastir-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-monastir-detonateur-saisie-inkyfada
  • map-terrorisme-monastir-sac-bombe-explosifs-inkyfada
  • map-terrorisme-monastir-sac-bombe-inkyfada
  • map-terroriste-monastir-saisie-inkyfada
12 نوفمبر 2013
مواجهات «نقّة» بقبلّي

يوم 12 نوفمبر 2013 شهدت منطقة «نقة» من معتمدية سوق الأحد بولاية قبلي مواجهات بين وحدات مختصة من الحرس الوطني ومجموعة إرهابية مفترضة كانت متحصنة بأحد المنازل بالجهة.

وقد أسفرت المواجهات عن :
– جرح عوني أمن أحدهما برتبــة نقيب والآخر عريف بالحرس الوطني.
-مقتل احد عناصر المجموعة الإرهابية المفترضة
-إلقاء القبض على البقية

مبالغ مالية من العملة المحلية والعملة الصعبة تمّ حجزها داخل منزل الارهابيين المفترضين (المصدر : وزارة الداخلية)
  • map-terrorisme-kebili-maison-terro-inkyfada
  • map-terrorisme-kebili-saisie-affaires-inkyfada
  • map-terrorisme-kebili-saisie-devise-inkyfada
  • map-terrorisme-kebili-saisie-dinars-inkyfada
  • map-terrorisme-kebili-maison-terro-inkyfada
  • map-terrorisme-kebili-saisie-affaires-inkyfada
  • map-terrorisme-kebili-saisie-devise-inkyfada
  • map-terrorisme-kebili-saisie-dinars-inkyfada
2014

بعد توجيه نقد لاذع لها على خلفية عجزها عن مواجهة الارهاب، شرعت السلطة السياسية وأجهزتها الأمنية في اتّباع استراتيجيا أمنية جديدة حيث كثّفت قوّات الأمن من عمليات المداهمة والملاحقة ضدّ العناصر والمجموعات الارهابية المحتملة، الّا أنّ الحصيلة الدموية للكمين المسلّح الذّي استهدف دورية الحرس بمنطقة اولاد منّاع بالاضافة الى حصيلة استهداف منزل عائلة وزير الداخلية لطفي بن جدّو بمدينة القصرين أعادا ريشة العدّاد الى الصفر.

4 فيفري 2014
عملية رواد .. نهاية القضقاضي

يوم 4 فيفري 2014 نفذّت مجموعة من الفرق الأمنية والعسكرية المختصّة مداهمة لأحد المنازل المشبوهة بمنطقة رواد من ولاية أريانة حيث اندلعت مواجهات مسلّحة بينها وبين مجموعة مسلّحة كانت متحصّنة بالمنزل تواصلت على مدى 20 ساعة لتسفر عن : – مقتل سبعة عناصر إرهابية مفترضة من بينهم كمال القضقاضي ووفاة – مقتل العريف بطلائع الحرس الوطني عاطف الجبري.

map-terrorisme-raouad-maison-terro-inkyfada
القوّات الخاصّة تتموقع بالقرب من منزل أريانة بعد الانتهاء من العملية التي أسفرت عن مقتل القضقاضي وستّة من أتباعه بالاضافة الى مقتل بعريف بطلائع الحرس (المصدر : وزارة الداخلية)
9-10 فيفري 2014
عملية حي النسيم أريانة

في الليلة الفاصلة بين 9 و 10 فيفري جدّت بمنطقة حي النسيم من مدينة أريانة مواجهات مسلّحة بين الفرقة المختصة في مجابهة الارهاب وبين عناصر إرهابيّة مفترضة كانت متحصّنة بأحد المنازل. وأسفرت العمليّة عن :
– إلقاء القبض على أربعة عناصر، بعد جرح عدد منهم، من بينهم العنصر المفتّش عنه في عمليّة روّاد والمتهم بالمشاركة في مقتل البراهمي وهو أحمد المالكي الملقّب بـ «الصومالي»
– صابة عونا أمن من وحدة مكافحة الإرهاب.
و ﺗﻡ على اثر العمليّة ﺣﺟﺯ ﺃﺳﻠﺣﺔ ﻣﺧﺗﻠﻔﺔ ﻣﻥ ﺑﻳﻧﻬﺎ ﺳﻼﺡ ﺣﺭﺑﻲ ﺭﺷﺎﺵ من العيار الثقيل بالإضافة إلى عدد من الوثائق والهواتف الجوّالة والشرائح.

16 فيفري 2014
الكمين الارهابي بأولاد منّاع بجندوبة

يوم 16 فيفري 2014، حوالي الساعة الواحدة صباحا، نفّذت مجموعة ارهابية محتملة متكونة من 5 عناصر مسلّحة بمنطقة أولاد مناع بلاريجيا من ولاية جندوبة، كمينا (دورية امنية بأزياء مزيّفة) أسفر عن :

– مقتل الوكيل بالحرس الوطني فجري البوسعيدي اصيل منطقة بوسالم
– مقتل الوكيل بالحرس الوطني عبد الحميد الغزواني اصيل منطقة فرنانة
– مقتل عون السجون العريف عصام المشرقي
– مقتل المواطن محمد علي اللقطي نادل بمقهى (مهندس عاطل)
– اصابة عونا الحرس الوطني فيصل الوسلاتي وصلاح الحمزواي
– اصابة عون الحماية المدنية علاء خميسي
– اصابة خليل الغربي عامل بالمستشفي الجهوي بجندوبة

17 مارس 2014
حادثة حيّ عزيّز بجندوبة

فجر الاثنين 17 مارس 2014 تمكّنت وحدات مختصة في مكافحة الارهاب من القضاء على ثلاث عناصر ارهابية مفترضة من بينهم المدعو راغب الحناشي (شارك في عملية اولاد مناع يوم 16 فيفري) و المدعو ربيع السعيداني.

العملية الامنية سجّلت تبادل اطلاق نار كثيف بين وحدات الأمن والعناصر الارهابية المحتملة المتحصنة بالمنزل نتج عنه :
– مقتل المجموعة الارهابية المفترضة (3 عناصر)
– اصابة عوني أمن
– ايقاف 6 عناصر من بينهم نساء
– حجز 2 كلاشنكوف و2 مخازن ورمانة يدوية وحزام ناسف ومسدس نوع سميث ووثائق شخصية وبطاقتين مهنيتين لأعوان أمن وحاسوب ووثائق وهواتف جوالة وشرائح .

5 أفريل 2014
القبض على صانعي القنابل اليدوية بصفاقس

وحدات الحرس الوطني ألقت القبض على :
– عنصرين أحدهما له إصابات مختلفة.
– القبض (لاحقا) على بقية الخلية المتكونة من ثمانية عناصر
– حجز كمية من مادة الأمونيتر والمواد الأولية المستعملة في عمليات التفجير.
وزارة الداخلية أكّدت أنّ عناصر هذه المجموعة تنتمي إلى تيار أنصار الشريعة المحظور .

18 أفريل 2014
الدماء من جديد في الشعانبي

ظهر الجمعة 18 أفريل 2014 انفجار لغم في جبل الشعانبي :
– مقتل جندي
– جرح ثلاثة أخرين .

23 ماي 2014
مقتل وكيل في الجيش بعد انفجار لغم في الشعانبي

23 ماي 2014، انفجر لغم يدويّ الصنع في بل الشعانبي ما تسبّب في :
– مقتل وكيل في الجيش
– اصابة خمسة أعوان آخرين، ثلاثة منهم باصابات بليغة.
بحسب الناطق الرسمي لوزارة الدفاع فانّ الدورية العسكرية كانت بصدد اقتفاء أثر مجموعة مسلّحة على صلة بتنظيم القاعدة.

28-27 ماي 2014
هجوم مسلّح ضدّ منزل وزير الداخلية بالقصرين

منتصف الليلة الفاصلة بين يومي27 و 28 ماي 2014 تعرض منزل عائلة وزير الداخلية لطفي بن جدّو بمدينة القصرين إلى هجوم مسلّح من قبل مجموعة من العناصر. وأسفر الهجوم عن :
– مقتل أربعة أعوان أمن
– جرح عون آخر
– فرار كافة عناصر المجموعة بعد تنفيذ العملية
بعد أيّام، بتاريخ 12 جوان 2014، أعلن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي تبنّيه للعملية من خلال نشر بيان على منتدى اسلامي تابع له وفق ما نقلته وكالة (أ ف ب).

map-terrorisme-Lotfi-Ben-Jeddou-Kasserine-inkyfada
لطفي بن جدّي يتحدّث الى الرأي العام من مسقط رأسه بالقصرين خلال زيارته لمنزل العائلة اثر العملية الارهابية (المصدر : واب مانادجر سنتر)
13-12 جوان 2014
مواجهات بفرنانة

خلال الليلة الفاصلة بين 12 و13 جوان 2014 نفّذت فرقة من القوّات الخاصّة التابعة لجهاز الحرس الوطني مداهمة وتمشيط في منطقة فرنانة منولاية جندوبة بهدف تفكيك خليّة محتملة للارهابيين.

وقد نشبت اشتباكات بين الطّرفين تمكّن على اثرها بعض العناصر المسلّحة من الفرار مع تسجيل الحصيلة التالية :
– مقتل عنصرين ارهابيين محتملين
– حجز رشّاشيْ كلاشنيكوف، رشّاش كلاشنيكوف اختصاص قنص، كمّية من الذخيرة الحيّة، عبوتان ناسفتان يدويّتا الصنع وحقيبتان تحتويان على عدد من البدلات العسكرية.
وفي يوم الجمعة 13 جوان أطلقت الفرقة الخاصة لمجابهة الارهاب التابعة للحرس الوطني بمعيّة وحدات من الجيش الوطني حملة تمشيط واسعة النطاق لملاحقة العناصر الفارّة.

13 جوان 2014
حملة تمشيط ب”عين دبّة” بجندوبة

13 جوان 2014 ، وحدات من الحرس الوطني تشنّ حملة تمشيط بمنطقة عين الدبة بولاية جندوبة لاقتفاء أثر مجموعة مسلّحة متحصّنة بالجبال . الحملة أفضت –بحسب بيان وزارة الداخلية- الى تصفية عنصرين اثنين في حين تواصلت عمليات التفتيش لملاحقة بقية عناصر المجموعة.

29 جوان 2014
اصابة عون حرس خلال حملة تمشيط بجبل فرنانة

29 جوان 2014 ، نفّذت دورية مشتركة من الجيش والحرس الوطنيين حملة أمنية بأحد جبال فرنانة من ولاية جندوبة قصد ملاحقة عناصر ارهابية مفترضة. أثناء عملية الإقتحام والتفتيش إنفجر لغم تقليدي الصنع متسبّبا في إصابة أحد إطارات الحرس الوطني.

01 جويلية 2014
مقتل أربعة عسكريين في انفجار لغم بجبل ورغة بالكاف

01 جويلية 2014 ، إثر قيام وحدات الجيش والحرس الوطنيين بعملية تمشيط واقتحام في جبل ورغة من ولاية الكاف انفجر لغم تقليدي الصنع على إحدى الآليات العسكرية من نوع هامر.

الانفجار تسبب في مقتل أربعة عناصر من الجيش الوطني :
– الوكيل أعلى منصور العلمي
– الرقيب أول عبد القادر العياري
– الرقيب أول غازي دريهمي
– الرقيب شكري دحقول
واصابة عنصرين من الحرس الوطني.

16 جويلية 2014
هجومان متزامنان بالرشاشات وال”آ ربي جي” على نقطتين عسكريّتين في الشعانبي

يوم 16 جويلية 2014، الموافق ل18 رمضان، هاجمت مجموعتان من الأفراد المسلّحين، بشكل متزامن، نقطتين عسكريتين بمنطقة هنشير التلّة الواقعة وسط محمية الشعانبي من مدينة القصرين تزامنا مع موعد الافطار (السابعة و 40 دقيقة) بواسطة أسلحة رشّاشة وقنابل “آ ربي جي”. حصيلة هذا الهجوم تُعدّ الأثقل في صفوف الجيش التونسي منذ انطلاق الحرب على الارهاب.

وزارة الدّفاع أكّدت يوم 17 جويلية مقتل 14 عسكريا واصابة أكثر من 18 آخرين مع تسجيل مقتل عنصر ارهابي مفترض يحمل الجنسية التونسية أثناء تبادل لاطلاق النار بين الجيش واحدى المجموعتين المسلّحتين.

سهيّل الشمنقي، المسؤول عن العمليات بجيش البرّ، أكّد فقدان أحد عناصر الجيش المشاركين في العملية دون تقديم توضيحات أخرى في الوقت الذّي تحدّث فيه البعض عن امكانية تعرّضه للاختطاف من قبل العناصر المسلّحة.

وتمّ العثور على الجندي المفقود، ويدعى وليد بن عبدالله، 24 سنة جندي متطوّع، ظُهر الجمعة 18 جويلية، مفارقا الحياة بعد تأثّره باصابات بليغة وفق ما أكّدته وزارة الدفاع الوطني.

القائمة الاسمية لقتلى الجيش :
– وسام العكايشي (رائد)
– أسامة شقرون (ملازم أول)
– فيصل الطرشي (عريف أول)
– صبري المعلاوي (عريف)
– محمد الذوادي (رقيب أول)
– مسعود بوراوي (رقيب أول)
– عصام العليبي (رقيب أول)
– زاكي السعيداني ( رقيب أول)
– قيس بوعلاقي (رقيب أول)
– ناجي الهمامي (رقيب)
– ياسين الغويلي (جندي متطوع )
– أحمد حمادي (جندي متطوع)
– شوقي الكيلاني (جندي متطوع)
– عاطف الشايب (جندي متطوع)
– وليد عبد الله (جندي متطوّع)

القائمة الاسمية غير النهائية للجرحى :
– عمار الماجري
– أيمن دلاجي
– بلال حناشرية
– محمد بلعيد
– موسى صيفي
– عبد الله العياشي
– ابراهيم دريعاني
– زياد النفوتي
– ياسين الهمامي
– يوسف عمار
– فادي بولهمي
– فتحي مشيشي
– هشام خمامي
– سنان تيجاني
– ابراهيم الماجري
– بلقاسم زدخاطي
– رضوان دشراوي
– زياد الغريبي

تنويه : تمّ الاستناد، خلال ضبط هذه القائمة الاسمية لجرحى الجيش الوطني، الى الاحصائيات التي تقدّم بها الطاقم الطبّي بالمستشفى الجهوي بالقصرين طيلة يوم 17 جويلية، علما أنّ عدد الاصابات يمكن أن يتطوّر لذلك فانّ هذه القائمة تظلّ غير نهائية الى حين صدور بيان رسمي من السلطات الأمنية المعنية.

26 جويلية 2014
قتلى وجرحى في هجوم على دورية عسكرية في ساقية سيدي يوسف

يوم 26 جويلية 2014، قبل أذان المغرب، هاجم مسلّحون دورية عسكريّة تتكوّن من سيّارتيْ هامر كانتا تنقلان وجبة الافطار الى الجنود. الهجوم تمّ بمنطقة عين مازر بين قريتيْ الطويرف وساقية سيدي يوسف على مقربة من جبال ورغة من ولاية الكاف قرب الحدود التونسية الجزائرية .

وقد أسفر الهجوم عن مقتل عسكريّين اثنين وجرح خمسة آخرين واصابة مواطن مدني واحد كان مارّا بالقرب من المكان أثناء العملية وفق ما صرّح به الناطق الرسمي لوزارة الدفاع الوطني رشيد بوحولة :

مقتل العنصرين العسكريّين :
– عمر التليلي: وكيل أول
– الأمجد العرفاوي: وكيل

واصابة خمسة آخرين اصابات متفاوتة الخطورة :
– مهدي بن سعيد
– عبد الكريم الرابحي
– عاطف الشارني
– عاطف الزعلاني
– حمدي مليح
مع اصابة مدني واحد

وقد تمّ اطلاق حملة تمشيط واسعة النطاق في عدّة مناطق وقرى تابعة لولاية الكاف بعد الحادثة لاقتفاء أثر المسلّحين.

29 جويلية 2014
اصابة جنديّين وعون حرس خلال اشتباكات بجبل السمامة

29 جويلية 2014، اصابة جنديّين من الجيش الوطني وعون حرس بجروح غير خطيرة برصاص مجموعة من العناصر المسلّحة خلال عملية تمشيط لجبل السمامة الواقع على مقربة من جبل الشعانبي من ولاية القصرين. تمّ نقل المصابين الى المستشفى الجهوي بالقصرين حيث تلقّوا العلاج اللازم وغادروا المستشفى في اليوم ذاته.

وزارتا الدفاع والداخلية لم تصدرا أيّ بلاغ رسمي حول نتيجة حملة التمشيط المشتركة بجبل السمامة.

17 سبتمبر 2014
مقتل عنصر مسلّح بعد محاصرته بمنزل مهجور بالقصرين

يوم 17 سبتمبر 2014 قامت وحدات خاصة تابعة لجهاز الحرس الوطني بتنفيذ عملية انزال ومحاصرة لمنزل مهجور بمدينة القصرين تمكّنت على اثرها من تصفية عنصر مسلّح يشتبه في انتمائه لمجموعة الشعانبي.

هذه العملية الميدانية حملت اسم “عملية مشرق الشمس”.

24 أكتوبر 2014
تفكيك خلية مسلّحة بوادي الليل تتكوّن من رجل وستّ نساء

يوم 24 أكتوبر 2014 أعلنت وزارتا الداخلية والدفاع خلال مؤتمر صحفي مشترك بقصر الحكومة بالقصبة وضع نقطة النهاية بنجاح للعملية الأمنية بوادي الليل التي دامت نحو 28 ساعة تمّ خلالها تبادل اطلاق النار بين الوحدات الأمنية المشتركة (بقيادة الوحدات الخاصة) وبين مجموعة دينية مسلّحة تتكوّن من نساء ورجال وأطفال.

تمّ التفطّن لهذه الخلية بعد القاء القبض على عنصر آخر قبل يوم واحد بجهة قبلّي دلّ على بقيّة عناصر الخلية.

بعد فشل عملية التفاوض بهدف اقناع عناصر المجموعة بالاستسلام قامت القوّات الخاصّة باقتحام المنزل لتكون الحصيلة على النحو التالي:
– مقتل العنصر المسلّح أيمن مشماش (31 سنة)
– مقتل بيّة بن رجب، أصيلة منطقة العالية (21 سنة)
– مقتل هندة السعيدي، طالبة، تقطن بالمرسى (21 سنة)
– مقتل أمينة العامري، زوجة أيمن مشماش
– مقتل ايمان العامري
– مقتل نسرين (لم يتمّ التعرّف على هويتها كاملة)
– اصابة حسام بو علي النفزي (19 سنة)
– اصابة أسماء البوخاري زوجة الهاشمي المدني (تمّ ايقافه في قبلّي)
– اصابة طفلة صغيرة بجروح في مستوى الرأس
– انقاذ الطّفل مقداد بن الهاشمي المدني (سنتان)

5 نوفمبر 2014
هجوم مسلّح على حافلة عسكرية بالكاف يسفر عن مقتل واصابة 15 عسكريا

يوم 6 نوفمبر 2014، بعد الظّهر، تعرّضت حافلة عسكرية تقلّ عددا من العسكريين من مختلف الرّتب لإطلاق نار من قبل عناصر مسلّحة مجهولة الهوية.

أسفر هذا الهجوم، وفق ما أعلنتها المؤسسة العسكرية على لسان الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع بلحسن الوسلاتي، عن مقتل 5 عناصر من الجيش واصابة 9 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة (طلقات رصاص) استوجب بعضها تدخّلا جراحيا عاجلا فيما أصيب عاشر بكسر على هامش العملية عند قفزه من الحافلة لتغيير مكان تمركزه.

الحافلة العسكرية كانت متّجهة من الكاف في اتجاه ولاية جندوبة مرورا بمسالك معتمدية نبر وقراها. وتقدر المسافة بين محطة الانطلاق ومحطة الوصول بحوالي 25 كلم أي ما يناهز 20 دقيقة.

قائمة القتلى:
– لمين الشارني: عريف أول
– هيكل الجماعي : جندي
– الياس المازني : رقيب
– علاء العامري : رقيب
– زهير الكحلي رقيب اول

قائمة الجرحى :
– عبد العزيز العرابي : رقيب
– باسم الجلجلي : رقيب
– فوزي الجندوبي : رقيب اول سائق
– بشير بن نصر : جندي متطوع
– نذير السعيدي : جندي متطوّع
– نورالدين البوسالمي : وكيل
– عبد الوهاب الحيزاوي : وكيل
– عماد السلكاني : رقيب اول
– هيثم الشمروخي جندي : مدعو أصيب برضوض
– سيف بالضياف : مصاب بكسر (على هامش العملية)

19 نوفمبر 2014
مقتل عنصر مسلّح واصابة عون أمن في اشتباك مسلّح بسيدي بوزيد

يوم 19 نوفمبر 2014 جد بإحدى الأماكن بولاية سيدي بوزيد تبادل لإطلاق النار بين وحدات الحرس الوطني وعنصر مسلّح ما أسفر عن:

– مقتل العنصر المسلّح
– إصابة أحد أعوان الحرس الوطني

30 نوفمبر 2014
كمين أمني وهمي بالطويرف يسفر عن ذبح وكيل بالحرس الوطني

في ليلة 30 نوفمبر 2014 نفّذت مجموعة مسلّحة كمينا أمنيا وهميا على مستوى الكلم 15 الرابطة بين الكاف – الطويرف. المجموعة المسلّحة اعترضت سيارة مدنية بها شخصان وحاولت سلبهما وبعد التأكّد من أنّ أحدهما وكيل في الحرس الوطني (حسن السلطاني) قامت المجموعة باختطافه.

بعد القيام بعمليات تمشيط تمّ العثور على عون الحرس الوطني مذبوحا.

1 ديسمبر 2014
مقتل عسكري وجرح آخر في انفجار لغم بجبل سمامة بالقصرين

يوم غرّة ديسمبر 2014 جبل سمامة ‫القصرين توفّيَ عنصر من عناصر الجيش الوطني وأصيب آخر بكسر في رجله في انفجار لغم بالمنطقة العسكرية المغلقة بجبل سمامة بالقصرين.

الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني بلحسن الوسلاتي أكد أنها عملية عسكرية مبرمجة واضاف أن العملية متواصلة .

14 ديسمبر 2014
مقتل خمسة مسلّحين وايقاف خمسة آخرين وفرار اثنين خلال قصف لجبل السلّوم بالقصرين

يوم 14 ديسمبر 2014 شنّت وحدات عسكرية قصفا مكثّفا على مناطق مختلفة من جبل السلّوم بالقصرين بعد رصد تحرّكات مريبة لأشخاص مسلّحين يشتبه في أنّهم ارهابيّون. هذه العملية أسفرت عن :

– مقتل خمسة عناصر من المجموعة المسلّحة
– ايقاف خمسة عناصر آخرين
– فرار عنصرين اثنين من المجموعة ذاتها

2015

10 فيفري 2015
مقتل عنصر مسلّح اثر اشتباكه مع الحرس في برقو

يوم 10 فيفري 2015 اندلعت مواجهات مسلّحة بين الوحدة المختصة للحرس الوطني USGN وبين العنصر المسلّح والمصنّف لدى السلطات الأمنية “ارهابيا خطيرا” صابر المطيري بجهة برقو من ولاية سليانة.
هذه المواجهات أسفرت عن:

– مقتل العنصر المسلّح
– حجز سلاح كلاشنكوف وذخيرة

صابر المطيري هو أحد العناصر القيادية في المجموعة الإرهابية الموجودة بجبال الكاف، كما أنّه مورّط –حسب الرواية الرسمية- في العديد من الهجمات على دوريات للجيش الوطني خلّفت ضحايا في صفوفهم.

18 فيفري 2015
هجوم مسلّح على دورية للحرس في القصرين يسفر عن مقتل أربعة أعوان

حوالي منتصف الليلة الفاصلة بين 17 و18 فيفري 2015 قامت مجموعة من المسلّحين تتألّف من 20 عنصرا، حسب رواية وزارة الداخلية، بمهاجمة دورية أمنية قارّة للحرس الوطني بمنطقة بولعابة الحدودية بولاية القصرين.
هذا الهجوم أسفر عن مقتل كامل عناصر الدورية وعددهم أربعة والاستيلاء على أسلحتهم وهواتفهم الجوّالة:

– الوكيل عبد الوهاب نصير أصيل ولاية المهدية
– العريف هيثم الشوالي أصيل ولاية القيروان
– العريف مهدي عبيدي أصيل ولاية القصرين
– العريف عمر زلطيق أصيل ولاية سيدي بوزيد

كتيبة عقبة بن نافع تبنّت العملية عبر حسابها الخاص على تويتر “افريقيا للاعلام”، علما أنّ هذا الحساب كان قد أعلنت قبل ساعتين من حصول العملية قُرب تنفيذ الهجوم.

18 مارس 2015
هجوم مسلّح على متحف باردو بالعاصمة يسفر عن مقتل أكثر من عشرين شخصا وجرح العشرات
attaque-bardo-terrorisme-musee-inkyfada-tunisie
ساحة باردو، منتصف نهار الاربعاء 18 مارس 2015. صور مبروكة خذير

حوالي منتصف نهار يوم الاربعاء، نفّذا مسلّحين اثنين هجوما على متحف باردو المحاذي لمقرّ مجلس نواب الشعب الواقع على بُعد 3 كيلومترات من مقرّ رئاسة الحكومة بالقصبة.

مُنفّذَا العملية قدِمَا عبر الميترو من منطقة باب سعدون باتّجاه وسط باردو بهدف تنفيذ هجوم ضدّ مجلس نواب الشعب -بحسب الرواية الرسمية ورواية الذراع الاعلامي لكتيبة عقبة بن نافع- غير أنّ التواجد الأمني الكثيف حول مقر المجلس دفع بهما لتغيير الخطّة واستهداف المتحف الذي كان يحتوي على عشرات السياح القادمين -أغلبهم- من دول أوروربية.

الهجوم أسفر عن:
-مقتل 23 شخصا (باحتساب منفّذيْ العملية)
-اصابة 47 شخصا

يذكر أنّ هجوم متحف باردو يعتبر الأكثر دموية منذ أحداث “الغريبة” التي جدّت في جزيرة جربة 2002

22 مارس 2015
مقتل عسكري وجرح 3 آخرين بعد انفجار لغم في جبال ورغة

انفجر لغم، خلال الليلة الفاصلة بين الأحد والاثنين، في طريق ثلاثة مصفّحات عسكرية كانت تعبر منطقة فرشان الواقعة في جبال ورغة على مقربة من ساقية سيدي يوسف من ولاية الكاف الحدودية. الانفجار استدف احدى المصفّحات الثلاث ما أسفر عن مقتل عسكري، سيف الغانمي 26 سنة، واصابة ثلاثة آخرين (ابراهيم الطرابلسي، هشام الزواغي، أحمد المسعودي) بجروح غير خطيرة.

28 مارس 2015
كمين أمني في قفصة يسفر عن مقتل ثمانية مسلّحين من بنهم لقمان أبو صخر

خلال الليلة الفاصلة بين السبت والأحد (28-29 مارس) تمكّنت فرقة القوات الخاصّة التابعة للحرس الوطني من نصب كمين أمني لسيارة من نوع “ستافات” بمنطقة سيدي عيش من ولاية قفصة، كانت تُقلّ تسعة عناصر مسلّحة تابعة لكتيبة عقبة بن نافع ومن بينهم القائد العسكري للكتيبة خالد الشايبي المكنّى لقمان أبو صخر.

الاشتباكات دامت أكثر من ثلاثة ساعات لتسفر عن :
– مقتل ثمانية عناصر من بينهم لقمان أبو صخر
– اصابة عنصر آخر وايقافه
– حجز أسلحة وذخائر وأحزمة ناسفة

gafsa-okba-inkyfada-tunisie
كتيبة عقبة بن نافع نشرت على صفحات التواصل الاجتماعي بيانا يشرح تفاصيل الكمين الأمني ويتوعّد بالثأر
7 أفريل 2015
كمين يستهدف وحدة للجيش الوطني يخلف 5 قتلى و 4 جرحى

تعرضت وحدة تابعة للجيش الوطني بمنطقة عين زيان قرب جبل المغيلة بين سبيطلة وسيدي بوزيد إلى كمين اسفر عن وفاة 3 جنود وجرح ستة اخرين ، إثنان منهم اصاباتهم بليغة وقد توفيا متأثرين بجراحهما في نفس الليلة وفي اليوم الموالي .التقرير الرسمي أحصى 5 قتلى و 4 جرحى . هذا وقد صرح الناطق الرسمي لوزارة الدفاع أن الوحدة هوجمت من طرف قرابة ثلاثين مسلحا مستعملين أسلحة أوتوماتيكية و قاذفات صواريخ.حسب نفس المصدر ، تم إيقاف 13 نفرا من المشتبه بهم أثناء تواجدهم في محيط العملية وتم تسليمهم للوحدات الخاصة لوزارة الداخلية.

قائمة القتلى :
– الوكيل الأول بلقاسم عبدولي
– الرقيب الأول فتحي وناسي
– الرقيب عبد الباقي عجيلي
– الرقيب بلال جفافلية
– الرقيب أكرم بن صالح

قائمة الجرحى :
– النقيب منير زايري
– الرقيب أول منتصر شورابي
– العريف أول هيكل هذلي
– العريف خليل لبرك

15 جوان 2015
مقتل عنصرين من الحرس في هجوم ارهابي على نقطة تفتيش في بوصبيع بسيدي بوزيد

هاجم عدد من المسلّحين الاسلاميين، فجر الاثنين 15 جوان 2015، مع تمام الساعة الثالثة، نقطة تفتيش تابعة للحرس الوطني تقع في مستوى منطقة بوصبيع، بين مدينتي سيدي علي بن عون وبير الحفيّ من ولاية سيدي بوزيد.

الهجوم أسفر عن مقتل عنصرين من الحرس الوطني:
-النقيب منعم الغرسلّب (آمر الفوج)
-رمضان الخضراوي (رئيس مركز الحرس بالهيشرية)

تبادل اطلاق النار نتج عنه كذلك جرح:
– 8 مواطنين
– 3 أعوان من الحرس الوطني
– رقيب بالجيش الوطني
– اصابة وايقاف أحد منفّذي الهجوم المسلّح

15 جوان 2015
مقتل عريف بالحرس وعنصر مسلّح خلال اشتباكات في هجوم ارهابي بسيدي علي بن عون

بعد نحو ثلاث ساعات من هجوم بوصبيع، نفّذ مسلّحون هجوما ثاني (الساعة السادسة صباحا) استهدف عون حرس، العريف أيمن المسعودي، كان بصدد نقل اختبارات التاسعة أساسي الى أحد مراكز الامتحان. الهجوم أسفر عن مقتل العريف، بالاضافة الى مقتل العنصر المسلّح منفّذ العملية.

15 جوان 2015
قتيل و4 جرحى من الحرس الوطني اثر هجوم ارهابي في غار الدماء

في اليوم ذاته، مع نحو الساعة الرابعة ظهرا، هاجم مسلّحون دورية للحرس الوطني بمنطقة غار الدماء من ولاية جندوبة. الهجوم أسفر عن مقتل أحد عناصر الحرس الوطني واصابة أربعة آخرين.

26 جوان 2015
قتلى وجرحى في هجوم ارهابي استهدف فندقا في سوسة

هاجم مسلّحون، منتصف نهار الجمعة (9 رمضان)، فندقا في المنطقة السياحية القنطاوي وسط مدينة سوسة الساحلية، وفتح عنصر مسلّح النار بشكل عشوائي على السيّاح (أغلبهم أجانب) في الشاطئ المحاذي للفندق، في حين ثمّ تسلّل عنصر ثان الى بهو الفندق حيث أطلق النار على عدد من السيّاح وفجّر قنبلة يديوية على مقربة من مكتب الاستقبال.

الهجوم أسفر، وفق الحصيلة الرسمية، عن:
– مقتل ما لا يقلّ عن 40 سائحا
–اصابة ما لايقلّ عن 35 سائحا بجروح متفاوتة الخطورة من بينهم نحو ثلاثة تونسيين
– مقتل أحد منفّذي العملية
– -ايقاف عنصرين يشتبه في ضلوعهما في تنفيذ العملية

تنويه: حصيلة القتلى قابلة للارتفاع على اعتبار أنّ هنالك من بين الجرحى من هم في وضعية صحية حرجة وفق ما أكّدته وزارتا الصحة والداخلية.

10 جويلية 2015
مقتل خمسة مسلّحين من بينهم مراد الغرسلّي في كمين أمني ب”بوعمران” بقفصة

قامت الوحدة المختصّة للحرس الوطني يوم 10 جويلية من نصب كمين، في منطقة بوعمران من ولاية قفصة، لمجموعة مسلّحة كان يُشتَبَه في أنّها تتحرّك تحت قيادة مراد الغرسلّي، أحد العناصر المصنفة “ارهابي خطير” من قبل وزارة الداخلية.
أسفر الكمين عن تصفية كامل عناصر المجموعة وعددهم خمسة وفق البيان الرسمي للوزارة. مراد الغرسلّي كان من بين العناصر التي لقيَت مصرعها وفق ما أكّدته التحاليل الجينية المجراة على الجثث بحسب الرواية الرسمية.

23 جويلية 2015
مقتل عنصر مسلَح وايقاف آخرين في عملية أمنية استباقية بسجنان ومنزل بورقيبة

تُعلم وزارة الداخلية أنه أمكن فجر 23 جويلية 2015 للوحدة المختصة للحرس الوطني مسنودة من وحدات أخرى القيام بعملية استباقية بسجنان من ولاية بنزرت

قامت إدارة مكافحة الإرهاب مسنودة بمختلف الاختصاصات 23 جويلية 2015 ، خلال عملية استباقية بسجنان من ولاية بنزرت، بتطويق أماكن يُشتبه في ايوائها لعناصر على علاقة بتنظيمات ارهابية.

عملية التطويق والمداهمة أسفرت عن :
– ايقاف 13 عنصرا مسلّحا دون مقاومة
– الاتباك مع عنصر آخر وقتله بعد أن بادر باطلاق النار على الأمن
– حجز 4 أسلحة من نوع كلاشينكوف
– حجز مجموعة من المخازن والذخيرة
– حجز وعائين يحتويان على متفجرات قابلة للتفجي

وتواصلت العملية الأمنية فجر اليوم الموالي، حيث تمّت مداهمة عدد من المنازل بحي النجاح بمنزل بورقيبة من ولاية بنزرت أين تمّ إلقاء القبض على عنصرين في حين قام ثالث بإطلاق النار على الوحدات الأمنية وتحصّن بزوجته ورضيعه. بعد مفاوضات طويلة تمّ تحرير الرهائن وايقاف العنصر المسلح وحجز الآتي:

– 5 أسلحة من نوع كلاشينكوف
– سلاح من نوع شطاير

manzelbourguiba
الوحدات الأمنية في حي النجاح بمنزل بورقيبة من ولاية بنزرت يوم 24 جويلية 2015 خلال العملية الأمنية. (صورة من الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية)
30 جويلية 2015
إصابة 3 جنود بانفجار لغم في جبل سمامة بالقصرين

أصيب 3 جنود من الجيش الوطني يوم الخميس إثر انفجار لغم في جبل سمامة الواقع في ولاية القصرين، شمال غرب تونس، أثناء عملية تمشيط عسكري. وانفجر اللغم أثناء مرور سيارة عسكرية كانت تقوم بعملية تمشيط ما أدى الى إصابة ثلاثة جنود أحدهم إصابته خطيرة وقد نقلوا إلى المستشفى الجهوي في المنطقة المذكورة.

mont-semmema
الوحدات الأمنية في حي النجاح صورة من الارشيف : رويترز
12 أكتوبر 2015
إختطاف راع و تصفيته في مرتفعات سمامة

عثرت وحدات من الجيش على جثة الراعي نجيب القاسمي داخل المنطقة العسكرية المغلقة في مرتفعات سمامة ويذكر أن الضحية تم اختطافه يوم الأحد 11 أكتوبر من طرف مجموعة مسلحة متحصنة في تلك المرتفعات وقد صرحت مصادر طبية بالمستشفى الجهوي بالقصرين للوكالة الفرنسية للانباء أن جثة الراعي تحمل أثار لكدمات إضافة إلى طلقة نارية على مستوى الرأس .

12 أكتوبر 2015
قتيلان و أربعة جرحى في عملية تمشيط في مرتفعات سمامة

خلال عمليات التمشيط في مرتفعات سمامة قتل عسكرياًن و جرح أربعة يوم الاثنين في إطار عمليات البحث عن المجموعة المسلحة المسؤولة عن إختطاف و قتل الراعي نجيب القاسمي و ذلك حسب الناطق الرسمي لوزارة الدفاع بلحسن الوسلاتي .

28 أكتوبر 2015
العثور على جثة راع في جبل قصر قلال

عثر البارحة على جثة سامي عياري متحللة في جبل قصر القلال وهي تحمل أثار ذبح حسب أقاربه و الضحية أصيل منطقة الحزيم الواقعة قرب جبل ورغة من ولاية الكاف .

13 نوفمبر 2015
إعدام راع من طرف كتيبة عقبة ابن نافع

قتل الراعي مبروك السلطاني البالغ من العمر 16 سنة يوم 13 نوفمبر في مرتفعات المغيلة في الوسط الغربي و هو أصيل منطقة السلاطنية في جلمة من ولاية سيدي بوزيد .تبنت العملية مجموعة جهادية تطلق على نفسها أسم كتيبة عقبة إبن نافع و قد اتهمت الراعي بالتنسيق مع قوات الأمن لمدهم بمعلومات حول تحركات الجهاديين في المنطقة .

carte-terrorisme-tunisie-mabrouk-soltani-inkyfada
15 نوفمبر 2015
قتل رقيب أول و 7 مسلحين في مواجهات بمرتفعات المغيلة

اندلعت مواجهات بين وحدات من الجيش الوطني و مجموعة مسلحة فجر يوم الأحد 15 نوفمبر في مرتفعات المغيلة من ولاية سيدي بوزيد خلال عملية تمشيط بعد إعدام الراعي مبروك السلطاني . و اسفرت عن قتل رقيب أول و القضاء على7 من المجموعة المسلحة و جرح آخرين حسب تصريح إعلامي المقدم بلحسن الوسلاتي .


هجوم استهدف حافلة للامن الرئاسي يسفر عن 12 قتيلا و 20 جريحا
24 نوفمبر 2015
هجوم استهدف حافلة للامن الرئاسي يسفر عن 12 قتيلا و 20 جريحا

يوم الثلاثاء 24 نوفمبر على الساعة الخامسة و خمس دقائق استهدف إنفجار حافلة للامن الرئاسي كانت واقفة في الطريق العمودية لشارع محمد الخامس بين المقر السابق للتجمع الدستوري الديمقراطي و نزل البحيرة .

حسب الحصيلة الأولية فقد اسفر الهجوم عن قتل 12 فردا وجرح20 من بينهم 3 في حالة حرجة في صفوف موظفي الأمن الرئاسي .كما أصيب أربع مدنين بجروح طفيفة في حين أن الجثة الثالث عشرة التي تم العثورعليها في مكان الانفجار يرجح أن تكون لمنفذ الهجوم .حسب بيان لها تبنت كتيبة عقبة إبن نافع الهجوم كما صرحت أن منفذ العملية يدعى أبو عبدالله التونسي .

أعلنت وزارة الداخلية يوم الخميس 26 نوفمبر أن التحليل الجيني أثبت أن الجثة رقم 13 هي جثة حسام العبدلي البالغ من العمر 27 سنة وهو أصيل مدينة المنيهلة من ولاية اريانة بتونس الكبرى.

09 ديسمبر 2015
مواجهات في الشعانبي تسفر عن اصابة خمسة عسكريين

جدت بتاريخ 09 ديسمبر 2015 مواجهات في جبل الشعانبي بين وحدات من الجيش الوطني وبعض العناصر المسلحة المتحصنة بالجبل أسفرت عن اصابة 5 جنود اصابات طفيفة.

2016

01 مارس 2016
مقتل 4 مسلّحين في كمين أمني ب”عين جفّال” بسبيطلة

في الليلة الفاصلة بين 29 فيفري وغرة مارس 2016، قامت وحدات الحرس والجيش الوطنيين بنصب كمين على مستوى منطقة عين جفال القريبة من جبل المغيلة بين مدينتي سبيطلة (ولاية القصرين) وجلمة (ولاية سيدي بوزيد) أسفر عن مقتل 4 مسلّحين.

عمليات التمشيط التي تلت العملية أسفرت، وفق بلاغ لوزارة الداخلية عن حجز :

-قطعة سلاح من نوع كلاشينكوف
– كمية هامة من الصواعق والفتيل المستعمل في اعداد المتفجرات
– رمانة يدوية
– كمية كبيرة من الذخيرة والهواتف الجوالة ووثائق شخصية.

7 مارس 2016
مقتل 7 مدنيين و 11 عسكريا والقضاء على 49 عنصر مسلح خلال هجمات متزامنة على مدينة بن قردان

مع حوالي الساعة الخامسة من صباح يوم 7 مارس 2016، قامت مجموعات مسلحة محسوبة على تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” بشن هجمات متزامنة على نقاط أمنية وعسكرية مختلفة بمدينة بن قردان الحدودية جنوب البلاد في محاولة لوضع اليد على المدينة واعلانها امارة اسلامية وفق التصريح الرسمية لوازرة الداخلية التونسية.

جملة هذه الهجمات تمّ صدّها خلال مواجهات مسلحة مع قوات الأمن والحرس والجيش التونسي تواصلت على مدى أربعة أيام بلا انقطاع تلتها فيما بعد عمليات تمشيط واسعة النطاق لملاحقة مسلحين وكشف مخازن الأسلحة الراجعة لهم بالنظر.

المواجهات أسفرت وفق الحصيلة الرسمية لوزارتي الدفاع والداخلية عن:
– مقتل 49 عنصرا مسلحا
– القبض عن 9 آخرين
– مقتل 7 مدنيين
– مقتل 11 أمنيا وعسكريا
– سقوط 17 جريحا من الأمن والجيش

حملة التمشيط والايقافات ظلّت متواصلة حيث تمّ الكشف على ما لا يقل عن سبعة مخازن للأسلحة بالاضافة الى ايقاف أكثر من ثلاثين عنصرا من ذوي الشبهة.

5 ماي 2016
اصابة 3 عسكريين جراء انفجار لغم أرضي في جبل السمامة

أصيب ثلاثة عسكريين تونسيين يوم 5 ماي 2016 بجروح متفاوتة الخطورة عقب انفجار لغم أرضي في منطقة جبل سمامة من ولاية القصرين وسط غربي تونس غير بعيد عن الحدود مع الجزائر، أثناء قيام دورية عسكرية بعمليات تمشيط في منطقة جبل سمامة وفق ما أكده المتحدث باسم وزارة الدفاع التونسية بلحسن الوسلاتي.

11 ماي 2016
عملية استباقية في المنيهلة تسفر عن قتل مسلّحين اثنين وايقاف العشرات

نفذت وحدات الحرس الوطني يوم الأربعاء 11 ماي 2016 عملية أمنية استباقية بجهة المنيهلة من ولاية أريانة تمّ خلالها قتل عنصرين مسلّحين مفتّش عنهما والقبض على عنصر ثالث.

وأسفرت حملة المداهمات التي عقبت العملية الأمنية عن ايقاف ما لا يقل عن 37 عنصرا وصفتهم الداخلية التونسيين بالارهابيين مؤكدة أنّ جلّهم شارك في عملية بن قردان الأخيرة.

11 ماي 2016

في ذات اليوم، 11 ماي، وبالتحري مع العناصر التي تم القبض عليها في عملية المنيهلة تمكّنت الوحدات الأمنية من الحصول على معلومات تفيد بتحصّن عنصرين إرهابيين مسلّحين بمنازل مهجورة بمنطقة المعونة من معتمدية الصمار من ولاية تطاوين جنوب البلاد.

وبمداهمة المكان سجّت العملية الأمنية ما يلي:

– قتل أحد العنصرين المسلّحين.
– قيام العنصر المسلّح الثاني بتفجير نفسه في دورية للحرس الوطني ما أسفر عن مقتل أربعة عناصر من الحرس.
– – حجز أربعة أسلحة “كلاشنكوف” ومسدّس ورمانة يدوية وكمية من الذخيرة.

19 ماي 2016
عملية عسكرية بجبل المغيلة تسفر عن قتل مؤسس “جند الخلافة”

أفاد مصدر عسكري صبيحة الخميس 19 ماي 2016 أنّ فرقة مختصة تابعة للجيش التونسي تمكّنت خلال ساعة مبكرة من ذات اليوم من قتل مؤسس كتيبة “جند الخلافة”، أول فصيل مسلح يبايع تنظيم داعش في تونس، سيف الدين الجمالي المكنّى بأبي القعقاع خلال عملية عسكرية شملت جبل المغيلة الواقع بين ولايتي القصرين وسيدي بوزيد وسط غربي البلاد.

وقد أسفرت العملية العسكرية، كذلك، عن حجز كمية من الأسلحة الحربية.

29 أوت 2016
3 قتلى و7 جرحى في هجوم على عربة عسكرية في جبل سمامة

صباح 29 أوت 2016، قُبيل الانطلاق في حفل تسليم السلطة بين رئيس الحكومة المتخلّي الحبيب الصيد وخلفه المكلّف يوسف الشاهد، هاجمت مجموعة من المسلحين عربة عسكرية في جبل السمامة من ولاية القصرين بواسطة قنابل يدوية ورشاشات وقذائف آ بي جي بعد زرع لغم أرضي في طريقها. الهجوم أسفر عن مقتل 3 عسكريين واصابة 7 آخرين وفق الحصيلة الرسمية لوزارة الدفاع التونسية.

قائمة القتلى :

-الرقيب معتز الخنيسي
– الجندي أوّل أمان الثامري
– الجندي أوّل متصر بولاهمي

القوات العسكرية قامت على اثر ذلك بعملية تمشيط واسعة لمنطقة .الاشتباكات لملاحقة المهاجمين

31 أوت 2016
مقتل عنصرين مسلّحين وطفل، واصابة عون أمن خلال مواجهات في القصرين

في ساعة متأخرة من الليلة الفاصلة بين 30 و31 أوت نفّذ الفوج الوطني للتدخل السريع بإدارة مجابهة الإرهاب بتعزيز من الوحدات العسكرية، عملية أمنية استباقية في حي الكرمة بالقصرين استهدفت منزلا كان يختبئ بداخله عنصران مسلحان. وبعد اشتباكات دامت ساعات أسفرت العملية وفق الحصيلة الرسمية التي أعلنت وزارة الداخلية عن :

-مقتل العنصرين المسلحين
-مقتل طفل يبلغ من العمر حوالي 16 بعيار ناري أطلقه المسلحون
-اصابة عون أمن برصاصة في الركبة
-حجز كمية من الذخيرة والأسلحة النارية والأسلحة البيضاء

مصدر الصورة : مواقع التواصل الاجتماعي
تنويه

لم تنشر السلطات التونسية المعنية أيّ جرد شامل ودقيق لحصيلة المعركة القائمة بين أجهزة الدولة وخلايا الارهاب. ولم تقدّم أيّ معطيات تفسيرية مقنعة للرأي العام في ما يتعلّق بملابسات وأسباب حصول جملة الوقائع والعمليات التي أتيْنا على ذكرها أعلاه أو الجهات التي تقف وراء حصولها. من جهتها، مازالت التحقيقات القضائية والأمنية تُراوحُ مكانها دون تقديم أيّة رواية مقنعة خاصّة في ما يخصّ الملابسات الغامضة التي حفّت بالاغتيالات السياسية.

الكاتب
وليد الماجري صحفي مؤسس في موقع انكيفادا، متخصص في الصحافة الاستقصائية و صحافة البيانات أهتم بقضايا الهجرة والحركات الجهادية والتحولات المجتمعية في تونس وفي كل المنطقة العربية بشكل عام.
بمشاركة
شيماء مهدي - برمجة و تصميم
مالك الخضراوي - اعداد و تصور