الإتجار بالبشر

يأخذ الإتجار بالبشر في تونس أشكالا عديدة مثل العمل القسري للأطفال والعبودية المنزلية والإستغلال الجنسي. رحلة في قلب العبودية الحديثة، حيث يُترك الضحايا لمصيرهم، أمام مشغلين ومشغلات بدون ضمير ودولة عاجزة.‎

رحلة في قلب الإتجار بالمعينات المنزليات القاصرات في تونس

| 11 جانفي 2019 | 20 دقيقة

يشتغل معز* وسيطا في منطقة فرنانة من ولاية جندوبة، حيث يرسل الفتيات الصغيرات المنحدرات من المناطق الريفية نحو المدن الكبرى، يشتغلن معينات منزليات. يستفيد من ذلك أساسا الأولياء، وتغضّ الشرطة والقضاء البصر عن هذه الممارسات، في حين تعيش العديد من الفتيات كابوسا حقيقيا. تحقيق.

الإتّجار بالأطفال والعبودية المنزلية في تونس بالأرقام

| 08 جانفي 2019 | 10 دقائق

عمل إجباري، تسوّل، استغلال جنسي، تختلف العناوين ولكنّ ضحاياها الأساسيين أطفال أصطادتهم ماكينة الإتجار بالأشخاص في تونس. ولكن من بين الحالات المسجلة، تعتبر تلك التي تخص "العبودية المنزلية" قليلة ولا تمثل الواقع على اعتبار أنّ مكافحة الإتجار بالأشخاص بدأت للتوّ وفق المعطيات الرسمية. 

الأطفال المتسوّلون في تونس : ضحايا شبكات عائلية

| 20 ديسمبر 2018 | 15 دقيقة

على رصيف شارع رئيسي في حيّ الحدائق بالعاصمة، يقف الطفل أحمد بائع المناديل الورقية. لم تثنه حرارة الشمس عن استجداء أصحاب السيارات والمارّة لشراء آخر علب المناديل لديه، إذ يجب عليه أن يبيعها كلها، فلم يتبق له سوى أيام معدودة للعودة إلى مقاعد الدراسة.