أزمة كوفيد-19 في تونس

فيروس يجتاح العالم و يُشلّ حركته. كيف يواجه قطاع الصّحّة هذا الوباء؟ ماهي السّياسات التي يجب اتّباعها؟ و كيف يمكن الحدّ من الانهيار الإقتصادي؟ مثل كلّ البلدان، تحاول تونس جاهدة التّحضير للأزمة المقبلة. كلّ الأنظمة بدأت تتزعزع. في الوقت الذي تـ·يجد نصف سكّان العالم أنفسهم·ـنّ في الحجر الصّحّي.

كوفيد-19 : في مراكز التلقيح، تبدو أهداف الحكومة بعيدة المنال

| 15 جوان 2021 | 5 دقائق
"نحن مثقلون بالعمل"، تسر صيدلية منهكة بسبب حملة التلاقيح. أمام نقص الموارد الفادح في مراكز التلقيح، تبدو أهداف الحكومة لتطعيم 3 ملايين تونسي·ـة غير واقعية. روبرتاج.

وحيدات أمام الجائحة، عاملات قطاع النسيج تحت رحمة سوق الصادرات

| 25 مارس 2021 | 10 دقائق
في منطقة المنستير، أين تتمّ خياطة ثلث الملابس تونسية الصنع، تكبّد·ت العمّال والعاملات ثمنا باهظا نتيجة التّوقف الفجئي للصادرات نحو أوروبا. فكيف ألقت الجائحة الضّوء على الإخلالات التي تشوب سوق التعاقد الخارجي؟

وباء كوفيد-19 في تونس بالأرقام

| 26 فيفري 2021 | 15 دقيقة
عدد الإصابات وحالات الشفاء، عدد الوفيات، عدد أسرّة الإنعاش المتوفّرة… جمّعت إنكفاضة بيانات عديدة لتحديد ملامح الوضعيّة الوبائية بعد مُضيّ سنة من اندلاع الجائحة. تجدون وتجدن كلّ الأرقام، من خلال مجموعة من الخرائط والرسوم البيانيّة التفاعليّة والمحيّنة دوريّا التي تبسط مفاتيح فهم الوباء وتطوّراته في تونس.

كلّ ما تجب معرفته حول التّلقيح المضادّ لفيروس كوفيد-19 في تونس

| 05 فيفري 2021 | 7 دقائق
فايزر، سبوتنيك V، آسترازينيكا/أكسفورد، ما هي اللّقاحات المضادّة لفيروس كورونا التي ستعتمدها تونس؟ من هي الفئات ذات الأولويّة لتلقّي التّطعيم؟ متى ستنطلق الحملة؟ تستعرض انكفاضة هنا معلومات شحيحة تمّ التحصّل عليها قطرة بقطرة.

التداوي من الكوفيد-19 في المصحات الخاصة، بأيّ ثمن؟

| 15 ديسمبر 2020 | 10 دقائق
"لا يمكنني أن أسدّد قيمة هذه الأتعاب!"، هكذا رددت فضيلة والدموع تنهمر من عينيها. تكتشف هذه السيدة للمرة الأولى تكاليف علاج زوجها الذي قضى أسبوعين في قسم العناية المركزة لمرضى كوفيد-19 في مصحة خاصة. وجدت السيدة فضيلة نفسها مطالبة بدفع أكثر من 20 ألف دينار مقابل الخدمات المسداة. تضخيم للأسعار، غموض، هرسلة.. جمّعت إنكفاضة شهادات عائلات المرضى وأخصّائيّي·ـات الصّحة.

السّينما في زمن الجائحة، مهنيّون·ـات في محنة شديدة

| 13 نوفمبر 2020 | 8 دقائق
كانت دور السّينما من بين أوّل من أنزل السّتار، توقّيّا من وباء كوفيد-19. ومعها، حبست صناعة برمّتها أنفاسها ودقّ·ـت العديد من المهنيّين·ـات ناقوس الخطر. "إذا تواصل الوضع على ما هو عليه، لن يكون لنا وجود في غضون 6 أشهر".
عرض المزيد من المحتوى
Aidez Nous de Mieux
Vous Comprendre

L'équipe de inkyfada a engagé un processus de reflexion stratégique, dans l'objectif de mieux comprendre vos attentes, vous qui étes au centre de notre développement. Pour cela. nous vous invitons à répondre à quelques question d'une façon anonyme et totalement confidentielle. Cela ne prendra que 5 minutes.